الرئيسية / إقتصاد / ورشة عمل في المجلس الاقتصادي والاجتماعي بالتعاون مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ( OECD ) حول مكافحة الفساد ونزاهة الأعمال

ورشة عمل في المجلس الاقتصادي والاجتماعي بالتعاون مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ( OECD ) حول مكافحة الفساد ونزاهة الأعمال

ورشة عمل في المجلس الاقتصادي والاجتماعي بالتعاون مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ( OECD ) حول مكافحة الفساد ونزاهة الأعمال” . حضرها معالي الوزيرسليم جريصاتي والنواب ياسين جابر ، جورج عقيص ، نديم الجميل ، الياس حنكش . الوزير السابق زياد بارود والنائب السابق غسان مخيبر ورئيس المجلس الاقتصادي الاجتماعي شارل عربيد و السفير الالماني في لبنان جورج برغلين السفير الاسباني خوسيه ماريا فيّري. ومدير فرع الشرق الاوسط وافريقيا في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية كارلوس كوندي مدير المجلس الدكتور محمد سيف الدين والقاضي فوزي خميس واعضاء المجلس .


شكر معالي الوزير جريصاتي المجلس الاقتصادي والاجتماعي لاهتمامه بالملفات الحيوية . واكد ان فخامة رئيس الجمهورية ميشال عون يشدد على مكافحة الفساد ويترجم ذلك من خلال النصوص واتخاذ التدابير الضرورية على مختلف المستويات.
وأشار عربيد  في مداخلته انه ليس خافياً على أحدٍ أن شبكات الفساد موجودة ونشطة،. وان الفساد الإداري مرفوض، وهو مؤذٍ ومهين للدولة والمواطن والنوع الأكثر فتكاً هو الفساد السياسي المدمر للدول، والذي يطال بنية الدولة.
أن كلفة الفساد على اقتصادنا هائلة. فهي تمنع تكافؤ الفرص، وتقتل الأمل في الجيل الطالع ، فتدفعه إلى الطائرة التي يراها تقلع الى وجهة أحلامة.


وفي الحلول، فإن مكافحة الفساد لها مساراتٍ متعددة. فهيمسألة ثقافة، وتربية على النزاهة، وزرع مفاهيم، وتأصيل انتماء، وتعريف بالحقوق والواجبات، وتعميق للعلاقة بين المواطن والدولة، وبين المواطن والقانون.ونزع للسموم الطائفية من النصوص والممارسات، ورفع لأغطية الدين والسياسة عن الإدارة.
واعتبرمدير فرع الشرق الاوسط وافريقيا في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية كارلوس كوندي ان مكافحة الفساد مسألة أساسية في لبنان وفيه واحدة من أكثر الاقتصاديات تنوعًا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ، وهي مفتوحة للاستثمار الأجنبي ، مع وجود قطاع خاص ديناميكي للغاية.
السفير الالماني في لبنان جورج برغلين اشار ان محاربة الفساد ليست فقط طريقة حكم جيد بل انها شأن وطني بامتياز خصوصا ان الفساد قوة تدميرية تكسر الثقة بين الدولة والمواطن وهذه الثقة هي ما يحتاجه لبنان للتنمية المستدامة والنجاح .
ركزت الحلقة الدراسية الأولى على ” المعايير الدولية والادوات القانونية لمكافحة الفساد تكلم خلالها الاستاذ زياد بارود ، وزير الداخلية والبلديات السابق، السيد باتريك موليت ، رئيس قسم مكافحة الفساد في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ، القاضي فوزي خميس ، المدعي العام لدى ديوان المحاسبة ، والسيد ايمانويل فرحات ، ممثلا وكالة مكافحة الفساد في فرنسا.
الحلقة الثانية تمحورت حول “مبادرات أصحاب المصلحة المتعددين لتعزيز نزاهة الأعمال”. وقدمت أمثلة ملموسة لمبادرات أصحاب المصلحة المتعددين بين القطاع الخاص والمجتمع المدني والحكومات لتعزيز ممارسات مكافحة الفساد وادارتها المحامية الاستاذة غنى مواس
عرضت الحلقة الثالثة “الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد في لبنان”. وادارها النائب السابق د. غسان مخيبر ، مع الاضاءة على الدور الذي قد يلعبه المجلس الاقتصادي والاجتماعي بهذا الصدد.

عن mediasolutionslb

شاهد أيضاً

جمعية المصارف: إقرار 7 توجيهات موقتة

عقد مجلس أدارة جمعية مصارف لبنان أجتماعا عاما لأعضائها بغية اعداد لائحة بالتدابير المصرفية المؤقتة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *