تمنّت نقابة أصحاب المطاعم والمقاهي والملاهي والباتيسيري على وزير السياحة أن يلحظ في مشروع موازنة 2020 بند “السفر والسياحة”، فقرة  تنص على سفر السياسيين إلى خارج لبنان على أن تتكفل النقابة بمصاريف سفرهم وإقامتهم خلال مواسم السياحة في لبنان .
جاء ذلك إثر الإجتماع الذي عقده مجلس النقابة برئاسة طوني الرامي حيت تم التداول بموسم السياحة وتبيّن أن خلال النصف الاول من العام الحالي: ارتفع عدد الوافدين بنسبة 8% مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي وشهد الموسم توافد سيّاح عرب وأوروبيين.
واعتبرت النقابة أن شهر حزيران 2019 أفضل حزيران خلال السنوات الخمس الماضية، إذ ارتفع فيه عدد الوافدين من مختلف الجنسيات من 197 الف في حزيران 2018 إلى 231 الف في حزيران 2019، كما ارتفع عدد الوافدين العرب من 47 الف الى 67 ألف ومن المعلوم أن العدد الكبير لهؤلاء السياح هو ما يعوّل عليه القطاع السياحي.
وبلغت نسبة النمو السياحي في الشهر المذكور 17.53% وهذا ما انعكس ايجابا على القطاع خلال هذا الشهر.


أثنت النقابة على جهود وزير السياحة “الدينامو” اواديس كيدانيان الذي كان قد استقبل الوافدين في المطار وكان حريصًا على إراحتهم، ولا يزال يعمل بكدٍ ويسعى في كل المحاور.
وتمنّت النقابة على وزير السياحة أن يلحظ في مشروع موازنة 2020 بند السياحة والسفر، فقرة تنص على سفر السياسيين إلى خارج لبنان على ان تتكفل النقابة بمصاريف سفرهم وإقامتهم في الخارج خلال مواسم السياحة، من أجل تحقيق الهدف المرجو منه سياحيًا بعيدًا عن تجاذباتهم السياسية، و”أن يبقى الوزير كيدانيان معنا في لبنان نستقبل الوافدين من مختلف الجنسيات لنرقص ونفرح ونغني”.
“بانتظار شهر آب الواعد، نوجه ألف تحية إلى الوزير الذي اثبت انه يعمل من اجل السياحة بعيدا عن السياسة”.
وشكرت النقابة مجددًا الوزير كيدانيان على زيارته إلى مكتب النقابة في شهر حزيران الماضي حيث التقى فيها أعضاء مجلس الإدارة، والتي أعطت دفعًا ايجابيًا للقطاع السياحي والمطعمي.

اترك تعليقاً

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

clear formSubmit