الرئيسية / منوعات / فن / ألين لحود تدعم “We Stand Together” بنشاطهم مع الأطفال والمراهقين جراء انفجار بيروت

ألين لحود تدعم “We Stand Together” بنشاطهم مع الأطفال والمراهقين جراء انفجار بيروت

بحضور النجمة ألين لحود، اختتمت جمعية “We Stand Together” نشاطها الاجتماعي الداعم للأطفال والمراهقين الذي استمر لثلاثة ايام في مدرسة الحكمة الأشرفية. 

أقيم هذا الحدث بمشاركة معالجين نفسيين واختصاصيين في الصحّة الاجتماعيّة من جمعية “Beirut To-Gather” ضم أنشطة لأطفال بيروت ومراهقيها  من سن 3 إلى 15 عاماً الّذين تعرضوا لصدمات جراء انفجار مرفأ بيروت في 4 آب المنصرم. وعقدت الجلسات الحوارية مع ذوويهم لمساعدتهم ومساندتهم وتمكينهم من التعاطي مع أبنائهم في مثل هذه الحالات.

تقول لحود عن هذه المشاركة: “من واجبنا الوقوف إلى جانب الأطفال والمراهقين في هذه الفترة الزمنية لنؤمن لهم الأمان، وهو أدنى حقوقهم، ولنؤكد لهم أن أياماً أجمل آتية بالتأكيد. وأكملت أشكر جمعية “We Stand Together” لأنها تؤمن لهم ولذويهم فرصة تخطي ما عاشوه من صدمة. وأنهت: “على أمل أن نعطي لأولادنا أقلّ حقوقهم في لبنان وهي الأمان والأمل بالغد”.

أما نائب رئيس جمعية “We Stand Together” جوني الحلو، فقال: “يداً بيدّ نساعد شباب بيروت على النهوض من تحت الأنقاض، فالحجر مهم ولكن البشر أيضاً أهمّ. وهدفنا في المرحلة الثانية من عملنا كجمعية على الأرض هو الاهتمام بالناس وبلسمة جراحاتهم النفسية، والبداية كانت مع الأطفال والمراهقين”.

يذكر أن جمعية “We Stand Together” تأسست لتأمين احتياجات السكان المتضررين في بيروت والمناطق المجاورة جراء انفجار المرفأ الهائل الذي تسبب بأضرار مادية وجسدية ونفسية جسيمة. وتضمّ الجمعية حوالي الـ170 متطوعاً سبق أن ساعدوا أكثر من 150 عائلة من خلال تنظيف المنازل المتضررة، وإصلاح زجاج النوافذ والأبواب، وإزالة القمامة، وكذلك  ترميم الأثاث، وتأمين الادوية. 

ومن ناحية أخرى، تهتم الجمعية أيضاً بالعائلات من الناحية النفسية. أما شعار الجمعية فهو “نقف معاً حتى لا نترك أحداً وراءنا”.

تابع المحادثة على @westandtogetherlb عبر إنستغرام وفايسبوك 

عن mediasolutionslb

شاهد أيضاً

ليونورا توصل صوتها للعالم باحترافية عالية

بدأت مغنية الأوبرا اللبنانية ​ليونورا الغناء منذ الصغر، وأصقلت موهبتها بدراستها والعزف على البيانو في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *