أخبار عاجلة
الرئيسية / Uncategorized / عناوين الصحف ليوم الخميس 9 آيار2019

عناوين الصحف ليوم الخميس 9 آيار2019

الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم الخميس 9 أيار 2019 ابرزت ما توصل اليه مجلس الوزراء في جلسته امس

اللواء  :

الأنظار تتجه إلى جلسة مجلس الوزراء الثامنة اليوم الحافلة بمواضيع حسّاسة وخطرة كالرواتب والضرائب.. وفيها اللغز الذي يفتح الباب إلى العبور من المأزق أو التخبط فيه؟وبصرف النظر عن توقف اضرابات المصالح المستقلة، والتوصل إلى تسوية مع موظفي مصرف لبنان، انطلاقاً من الاعتبارات التي أشار إليها وزير الإعلام جمال الجراح من ان هؤلاء الموظفين لديهم نظامهم الداخلي الخاص، وان مصرف لبنان هو من أكثر المؤسسات إيجابية في موضوع تخفيض الرواتب والمعالجة المطروحة.. فإن وزير المال علي حسن خليل نفى الكلام عن صحة الحديث عن صرف النظر عن المادة 61 من مشروع قانون الموازنة التي لها علاقة بالرواتب، في وقت أعلن قضاة لبنان الاستمرار في الاعتكاف، والتوقف عن الجلسات…..وقد تحدد الاثنين المقبل موعداً لإحالة مشروع قانون موازنة العام 2019 إلى مجلس النواب، تمهيدآً لدراستها واقرارها لإقفال فترة عصيبة من التوتر ,,,ونقلت عن الرئيس بري ن الموازنة هي الفرصة الوحيدة التي يمكن من خلالها تجاوز الوضع القائم. مؤكداً مرة اخرى ان لا مسّ بحقوق الفئات الفقيرة ومحدودة الدخل والمتوسطة.

الجمهورية:

ان بعض المحيطين برئيس الجمهورية العماد ميشال عون طرحوا فكرة تنظيم تظاهرة دعماً للرئاسة الأولى رداً على موجة الاشاعات والتحرّكات المطلبية المستندة، وفق هؤلاء، الى كم كبير من التضليل والفبركة بغية هزّ الاستقرار السياسي والمالي والاقتصادي!
• برّي: “مناخ تآمريّ” لا يعكس الواقع فالبلد ليس مفلساً والنظام الطائفي هو المشكلة والحل لا يكون كما عبرت سابقاً إلا بالدولة المدنية للتخلص من الطائفية القاتلة”
• الوزيرة بستاني من بكركي: لا ضرر لوصلة المنصورية على صحة المواطنين
• بنوك لبنان تجمّد حسابات مسؤولي “حزب الله” قريباً بأمر أميركي!
• في ايطاليا :”حادث مروّع” يودي بحياة السفير البرازيلي في لبنان وزوجته!

وسألت النهار من يوسّع الانزلاقات القمعية؟
• مجلس الوزراء تابع مناقشة الموازنة… الجراح: سنعلن قريبا قرارات إيجابية توصلنا اليها ولا ضرر على الناس من وصلة المنصورية والمعايير المعتمدة أعلى من الاوروبية
• الإضرابات كبّدت الاقتصاد 15 مليون دولار وخفض الرواتب يزيد الفقر بين الموظفين 40%
• القضاة قرروا الاستمرار بالاعتكاف حتى انتهاء الحكومة من درس مشروع الموازنة
• لبنان يصلي للبطريرك صفير
وتحت عنوان إجراءات متكاملة” على طاولة الحكومة قالت : إذا كان الشارع يعيش ترقباً في انتظار “ولادة” الموازنة، فإن النقاش في مجلس الوزراء ايجابي، وهذا ما يؤكده لـ”النهار” نائب رئيس الحكومة غسان حاصباني، مشيرا الى “أننا طلبنا تكاملاً في الاجراءات التي لا بد أن تكون متكاملة على قاعدة أن يقدّم كل قطاع انتاجي جزءاً من الحلّ. أما ما يصوّر لناحية المسّ بالرواتب فهو غير دقيق، اذ ليس ثمة قرار أو بند في الموازنة يمسّ برواتب الموظفين,,,” لا اقتطاع بل توحيد مخصصات

البناء

بدت الحكومة مرتبكة بعد خسارتها جولة المادتين 60 و61 من الموازنة، ومعهما معركة التعديلات على هيكلية تقاعد العسكريين وعلاقتها باحتساب التجهيزات والتدبير رقم ثلاثة، لكن الأقسى كان الضربة التي تلقتها الحكومة في توازن القوى مع مصرف لبنان الذي فرض مجدداً قيادته للملف المالي بشروطه، مستنجداً بموظفيه الذين كان إضرابهم وتحرك المصارف ذراع التدخل لتراجع الحكومة، التي لجأت إلى تأجيل المواد الساخنة من الموازنة وواصلت النقاش في البنود الأقل تسبباً بالخلافات بانتظار التوافق على كيفية التعامل مع صدمة الأيام السابقة، بين دعوات لتعويض مضمون المواد الملغاة بهيكلية ضريبة على الدخل، ومَن يدعو لتفاهمات بالتراضي مع المصارف ومصرف لبنان والقطاعات الوظيفية بما يحقق الوفر المطلوب بمعزل عن التمسك بما يضمن مفهوماً قانونياً واضحاً للمسؤولية المالية أو اشتراط توحيد المعايير في الرواتب والتعويضات في القطاعات الوظيفية

الديار :

مجلس الوزراء: العمل لمعالجة الأملاك البحريّة مُستمرّ ومصرف لبنان أكثر مُؤسسة مُتعاونة مع الحكومة
ونقلت عن وزير الاعلام ان وزارتي الدفاع والداخلية ستتقدمان باقتراحات لمعالجة كامل اوضاع الاجهزة الامنية، وسيتم اتخاذ القرار المناسب في شأنها. لقد حصل نقاش حول هذا الموضوع لجهة ما اذا كان هذا البدل يشكل جزءا من الراتب ام لا، لكن في المحصلة يوم الجمعة سنبت بكل القضايا المتعلقة بالاجهزة الامنية».
البستاني من بكركـــي : بتنفيذ وصــلـة المنصوريةنـوفر 20 مليون دولار وتمــــريرها تحــــت الأرض يـُــشكــّــل ضرراً اكثر من فوق الأرض
مصدر قضائي: لن نسمح بـالمس بحقوقنا بعد اليوم!

الاخباروتحت عنوان

:‫الحكومة تقر مشروع الموازنة الجمعة: الخطر على الرواتب مستمر!ن لن تتأخر الموازنة قبل أن تُحوّل إلى مجلس النواب. بحسب وزير الإعلام جمال الجراح، يمكن أن يكون غداً يوم إقرارها. عملياً، فإن الإصرار على إنجاز المهمة أعطى الحكومة قوة دفع تجاوزت كل الاعتراضات التي واجهتها، والتي انحسرت بحكم الانتماءات الحزبية والطائفية للمنتفضين الذين التزموا سقف مرجعياتهم، بعد اتفاق الرؤساء الثلاثة على تمرير المواد الإشكالية…..وحده مصرف لبنان تمكّن من الوصول إلى مبتغاه. إذ اكتشف مجلس الوزراء فجأة أن للمصرف قانونه الخاص، وبالتالي لا يمكن شمله بالمؤسسات والمرافق والهيئات العامة، فسحب اسمه من المادة 61 من الموازنة التي تنص على وقف العمل بالرواتب التي تزيد عن اثني عشر شهراً أياً كانت تسميتها أو نوعها. وفي المقابل، فإن المصرف سيجري ترتيبات داخلية تؤدي إلى خفض النفقات، على ما تعهد حاكم مصرف لبنان.

وفي موقع الانوار نقرأ:نحن الناس الفاسدون…
والمسؤولون… يا لكم من نعمٍ هبطت علينا! أصبحنا فريقين بعيدين بعد الارض عن المريخ.
الاول فريق الناس متهم بشتى انواع الاستخفاف وهدر الوقت والمال العام، نحن ناس بلا رؤية ولا تخطيط ولا الالتزام بالحد الادنى من احترام للفريق المسؤول عن نفسه ليس الاّ.
اللوم يقع علينا ونسألكم نحن بخدمتكم، ما المطلوب منا بعد؟
في الخلاصة: نجح الفريق الثاني أو الترويكا بالالتفاف علينا نحن الناس واعطانا دروسا كيف وما يجب علينا؟ وما هو قصاصنا؟ في النهاية نحن مّن ندفع الاثمان الباهظة.

وقالت الشرق الموازنة في “روتشة” ربع الساعة الاخير…. ربع الساعة الاخير، بتنا فيه اليوم، وسيتعيّن على الحكومة تحديد الطريق الذي ستسلكه لتخفيض العجز ورفع النمو. كما يبدو ان ضغط الشارع فرض بعض التعديلات على توجّهاتها، حيث تكشف المصادر عن عمليات «روتشة» واعادة نظر سريعة تجري في الكواليس، في الخيارات البديلة المتاحة امام الحكومة لرفع مداخيلها ووارداتها، بعيدا من جيب المواطن، لعدم الوقوع مجددا في تجربة إغضاب القطاع العام التي تبيّنت فاقعة نتائجها الخطيرة التي لا تعد ولا تحصى في الايام الماضية، لاسيما على المعاملات النقدية وعلى سير العمل في المرافق العامة.

عن mediasolutionslb

شاهد أيضاً

نقيب الصيادلة جو سلوم : تعزيز مكانة الصيادلة محلًيا وعربًيا ودوليًا

كتب حسين حاموش تعزيز مكانة الصيادلة محلًيا وعربًيا ودوليًالجنة اقتصادية قانونية لإمكانية إجراء مفاوضات جانبية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *